ريفنيو
فرض فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، التعادل على مُتصدر البطولة المغربية، فريق حسنية أكادير في المباراة التي جمعت الفريقين على أرضية ملعب أدار بأكادير برسم الأسبوع 16 من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية.

وانتهت المباراة كما بدأت على وقع البياض، حيث لم يتمكن أي فريق من هز شباك الخصم، طيلة 90 دقيقة وما تلاها من الوقت بدل الضائع، ليُعلن الحكم كريم صبري الذي أدار اللقاء عن انتهاءه بنتيجة 0-0.

وبهذه النتيجة رفع فريق شباب الريف الحسيمي رصيده من النقاط إلى 22 نقطة في المركز السابع، فيما حافظ حسنية أكادير على الصدارة بما مجموعه 30 نقطة وتُعد هذه المباراة أول تجربة رسمية للمدرب الجزائري ناصر سنجاق، مع فريق شباب الريف الحسيمي، بعد أن تعاقد معه خلال الفترة الفاصلة بين شطري البطولة ليخلف مكان المدرب بيدرو بنعلي الذي حقّق نتائج مُستحسنة مع الفريق الريفي.