متابعة

لفظت أمواج شاطئ “سيدي بوسعيد” الواقع تحت نفوذ قيادة “أمجاو” بإقليم الدريوش، عصر اليوم السبت، جثة إمرأة يعتقد أنها تنحدر من دول جنوب الصحـراء.

ووفق معطيات حصرية لدى “أريفينو.نت”، فإن مواطنين عثروا بالشاطئ المشار إليه أعلاه، على جثة إمرأة قبل أن يسارعوا إلى إخطار مصالح الأمن المختصة.

وقـد استدعت النازلة حضور ممثلي السلطة المحلية، ممثلةً في خليفة القائد وعناصر الدرك الملكي لسرية “آيث سعيد”، مرفوقين برجال الوقاية المدنية الذين استعانوا بدراجة مائية في عملية انتشال الجثة.

هـذا، وجرى نقل الجثة بواسطة سيارة الوقاية المدنية، إلى المستشفى المركزي، قصد إيداعها مستودع الأموات، قبل إخضاعها للتشريح الطبي بغية الوقوف على أسباب وفاة الهالكة.