عبد الصمد ايناوي

فاطنة لكحيل، كاتبة الدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، المكلفة بالإسكان حلت زوال أمس الجمعة 25 يناير الجاري،بمدينة الدريوش، رفقة عامل الإقليم، محمد رشدي، ورئيس المجلس الإقليمي، ورئيس مجلس جماعة ميضار و نواب الاقليم بالبرلمان و بحضور نائبة الناظور بالبرلمان السيدة ليلى أحكيم، قامت بتفقد المباني الآيلة للسقوط وسط الحي الإداري بالمدينة.
، حيث تعهدت بإسراع وتيرة استفادة قاطنيها من بقع أرضية بمشروع جنان كرت بمدينة الدريوش، فيما سيتم هدم المباني وإحداث ساحة عمومية وفضاءات ترفيهية مكانها. وبعد ذلك، قامت الكيحل، بزيارة ميدانية رفقة عامل الإقليم، والمدير الإقليمي لمؤسسة العمران، لتجزئة الأمان بمدخل مدينة الدريوش، حيث عاينت ذات التجزئة التي ستأوي متضرري فيضانات واد كرت بالدريوش، والذين تم احصاؤهم في مناسبات عدةإحيث اطلعت على محتويات التجزئة الجديدة خاصة و أن الدريوش تعتبر من المدن التي تسعى للقضاء السريع على البناء العشوائي و السكن الصفيحي