نظمت الشغيلة الصحية بإقليم الناظور امس بمقر مؤسسة الحسن الثاني للنهوض بالاعمال الاجتماعية بمستشفى الحسني حفل الوفاء والعرفان تكريما للدكتور عبد الرحيم هواري الذي أنهى خدمتَهُ بَعْدَ مَسِيرةٍ حَافِلَةٍ بالعطاءِ والانجازات المهمة كمندوب وزارة الصحة على إقليم الناظور ، واستقبالا الدكتورة نسرين العمري المندوبة الجديدة باعتبارها ابنة الناظور وزميلة راكمت تجارب عديدة عبر مسارها المهني أهمها الانجازات الكبيرة على مستوى إقليم الدريوش التي كانت تشرف على تسييرها لأكثر من 8 سنوات .
وقد تم خلال ذات الحفل الذي شهد حضور أطر وأطباء ومرضيين، ورؤساء المصالح الخارجية، ورؤساء جماعات ومنتخبين وفعاليات محلية، وممثلي جمعيات المجتمع المدني، كلمات في حق دكتور الهواري عبد الرحيم والتي كانت جد معبرة في حقه، عن الصفات الجليلة التي يتحلى بها والخدمات الجليلة التي بذلها منذ تواجده على رأس قطاع الصحة بالإقليم..
وتميز الحفل أيضا بتقديم بعض الهدايا التذكارية من طرف الشغيلة الصحية المنظمة للحفل و بعض جمعيات المجتمع المدني اعترافا وامتنانا له على ما قدمه من تضحيات جسيمة ومساعدات للمجتمع المدني باعتباره شريك استراتيجي لقطاع الصحة مبدين عن ارتياحهم للخدمات الصحية المقدمة للمواطن ومتمنيين استمرار العمل مع الدكتورة نسرين في إطار مقاربة تشاركية شمولية وبالخصوص أن السيدة المندوبة أبانت عن استعدادها لتسخير جميع الإمكانيات المتاحة في سبيل تجويد الخدمات الصحية وتطوير العمل البنيات التحتية .